الدردشة النسوية

معاً لنبني عالما جميل
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أحسست بالضيق و أحسست أنني أريد أن أتكلم و أفضفض و أتحدث عما تحمله نفسي من هموم فأشارت إلي صديقتي بمنتدى يحل مشكلتي و يشرك معي غيري و أرى مشاكل و آلام غيري فتهدأ نفسي و أرى كيف يهديني ربي و كيف أدعو و يستجاب لي و وجدت هذا في منتدى الدردشة النسوية
لا تلوموا الخريف ! ... ينبت الزهرا في الربيع ... و يلقي عند باب الخريف بعض ظلاله ... لا تلوموا الخريف ! ... لو عشق الزهر و اشتاقت عيونه لجماله .
إنني أترك القلم لكي يخط للذكرى ، فالذكرى حياة ثانية ، هي الفردوس الذي لا يطرد منه إنسان ، إنها النسمات التي تهب برداً و سلاماً على مرور الأيام ، إن شمس الحياة تشرق ثم تغرب ، و لكن شمس الذكرى تظل ساطعة للأبد .
من أقوال سيدنا علي بن أبي طالب رضي الله عنه : عش ما شئت فإنك ميت و أحبب من شئت فإنك مفارقه و إعمل ما شئت فإنك مجزى به .
إغتنم حياتك قبل موتك ، و شبابك قبل هرمك ، و صحتك قبل سقمك ، و فراغك قبل عملك ، و غناك قبل فقرك .
بحلم بيوم أشوف الدروب مفيهاش دموع أحزان .. بحلم بيوم أشوف بكرة بيزرع ضحكة للإنسان .. بحلم بيوم تشوف عيني فرحة قلوب الصابرين .. و أشوف الحيارة في طريق الأمان ماشيين .. و أشوف إللي هاجر راجع هنا في مكانه .. و أشوف إللي يئس جفت دموع أحزانه .. بحلم بيوم أشوف الدنيا نور على كل اليشر .. و أشوف سما ميغبش عنها القمر ..
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ( أفضل الفضائل أن تصل من قطعك ، و تعطي من حرمك ، و تصفح عمن ظلمك )
قيل لأبي الدرداء رضي الله عنه : قد إحترق بيتك . فقال : ما إحترق ! لم يكن الله ليفعل ذلك بكلمات سمعتها من رسول الله صلى الله عليه و سلم من قالها أول نهاره لم تصبه مصيبة حتى يمسي و من قالها آخر النهار لم تصبه مصيبة حتى يصبح (( اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت عليك توكلت و أنت رب العرش العظيم ، ما شاء الله كان و من لم يشأ لم يكن ، و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم ، أعلم أن الله على كل شيء قدير و أن الله قد أحاط بكل شيء علما ، اللهم إني أعوذ بك من شر نفسي و من شر كل دابة أنت آخذ بناصيتها ، إن ربي على صراط مستقيم ))
قال علي بن أبي طالب : ( إذا وضعت أحداً فوق قدره فتوقع منه أن يضعك دون قدرك ، و إن الجبن هو القدرة على الأخ و الصديق و النكوص عن العدو )
قال علي بن أبي طالب : إن للنعمة أجنحة ، فإن أمسكت بالإحسان قرت ، و إلا فرت .
عن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ثلاثة من رزقهن فقد رزق خيري الدنيا و الآخرة : الرضا بالقضاء ، و الصبر على البلاء ، و الدعاء في الرخاء ) و قالوا في الصبر : ما من عسر ففوضت أمره إلى الملك الجبار إلا تيسرا . . و قال آخر : إذا ما أتاك الدهر يوماً بنكبة فأفرغ لها صبراً و وسع لها صبراً فإن تصاريف الزمان عجيبة فيوماً ترى يسراً و يوماً ترى عسراً .
المرأة .. ذلك الكائن العجيب في كل شي .. ساحره .. عذبه .. غامضة .. ماكرة .. مرهفه .. جميله .. حنونه .. هي الأم والأخت والزوجه والابنه والعمه والخاله..هي ملهمة الشعراء..وهي فتنه الرجال..وقد قال صلى الله عليه وسلم ( اتقوا الدنيا.. واتقوا النساء) وقال أيضا عليه الصلاة والسلام.. ( ما تركت فتنة اشد على أمتي من فتنة النساء )
عندما ينفخ في الصور و الصور قرن عظيم يروى أن دائرته سعتها السماوات و الأرض فينفخ فيه فتموت الكائنات كلها إلا من شاء الله و هم : جبريل ، و ميكيائيل ، و إسرافيل ، و حملة العرش ، و من في الجنة من الحور ، و الولدان العين ، و مالك خازن النار .
تم بحمد الله إفتتاح مدونة الدردشة النسوية على رابطhttp://dardasha.youblog.net/index.htm فنرجوا الدخول و التعليق عليها .
تم بحمد الله إصدار العدد الأول من مجلة الدردشة النسوية و سوف يكون الإصدار إسبوعياً كل يوم أربعاء و لكن نأسف أنه لا يستطيع تنزيلها إلا الأعضاء المسجلون .
إعلان هام للأعضاء نرجو التفاعل و النشاط في المنتدى للحصول على وسام العضو/ة النشيط/ة و و كتابة أفضل المواضيع للحصول على وسام صاحب/ة أفضل موضوع و التميز بعضويتك للحصول على وسام العضو/ة المميز/ة كما أنه سيكون هناك أوسمة أخرى فنرجو الدخول و الحضور الدائم و متابعة آخر أخبار المنتدى للحصول على الأوسمة .
إعلان هام للأعضاء نرجو التفاعل و النشاط في المنتدى للحصول على وسام العضو/ة النشيط/ة و و كتابة أفضل المواضيع للحصول على وسام صاحب/ة أفضل موضوع و التميز بعضويتك للحصول على وسام العضو/ة المميز/ة كما أنه سيكون هناك أوسمة أخرى فنرجو الدخول و الحضور الدائم و متابعة آخر أخبار المنتدى للحصول على الأوسمة .

شاطر | 
 

 اختيار الصديق قبل الطريق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
alnada
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1311
تاريخ التسجيل : 24/07/2011

مُساهمةموضوع: اختيار الصديق قبل الطريق   الأحد مارس 22, 2015 9:20 pm

تقول احد الأخوات
بيتنا بيت محافظ .. ووالداي حريصان جدا على جلب كل أنواع السعادة لنا.. يصحب ذلك حرص ورعاية واهتمام بالغ ..
.كنت في المرحلة الثانوية . ولدي صديقه أحبها كثيرا ....لا أبالغ إن كنت أراها الهواء الذي أتنفس به .
والسعادة الني أعيش ﻷجلها ... لقد كانت حياتها العائليه تختلف تماما عن حياتي..
.فهي من قبيلة مختلفه وتربية مختلفه ووالدين منغصلين.. كانت تنعم بكثير من الحرية التي أفتقدها أنا. .
كانت والدتي تقول لي دائما أحمدي ربك على نعمه. لديك أسره وأب وأم واستقرار..تفتقده صاحبتك..
.فاضحك في داخلي وأعد ما تقوله ضربا من السذاجة .. كيف أكون اكثر منها نعمه وهي أكثر سعادة وحرية مني .
.كل يوم تسرد علي صاحبتي الوانا من القصص والمغامرات ممزوجة بضحكات وأنس..
.كانت تطالبني كثيرا أن أخرج معها. . أزورها.....نذهب سويا إلى مقهى...إلى مطعم ...إلى سوق ..وكنت أرفض ﻷن والدي يرفض ذلك..
وطبعا رفضه كان يغرس كرها في أعماق قلبي ﻷبي .. .كانت أمي تحاول تعويضي بكل شي ولكن في قرارة.
. نفسي كنت ساخره منها.. واحتقر كل شي تقدمه لي..مهما غلي ثمنه أو بلغ جماله.. تلك الافلام المهربه تزيد من اشتعال قلبي..
وتلك المقاطع المرسله تزيد من قهري.. صويحباتي ينشرون كل ما يقومون بفعله
.طبعا الكذب كان سيد الموقف اؤلف كذبات كبيره حتى اظهر بمستوى تحررهن..
.إلا صديقتي التي كانت تعايرني ممازحه .بأن تكشف لهم انني نصابه..
.عدة محاولات باءت بالفشل للذهاب او الانفلات مع صديقتي.. .وحين ضاقت بوالدي ذرعا ..
.أتت بخطة شيطانية ماكره ..رايتها في تلك الحين المنقذ المحب الناصح .. قالت لي
ساجعل ابيك لا يرفض لك طلبا ...ولا يعلم من وكيف واين انتي . استحست الفكره .
قالت احضري لي فقط فانيله له لا تكون مغسولة . تحينت الفرص كثيرا ..حتى حانت لي.
وحصلت على فانيلة ابي وهو يغتسل بالحمام . لم يشعر أحد بفقدانها . وذهبت بها إلى المدرسه .
واخبرت صديقتي بأني احضرتها . قالت لي ..سوف ترتاحين منه نهائيا.
شعرت بوغزة في صدري ..رايت ابي بقامته وابتسامته ووجه امام عيني ...
وماهي الا لحظات وقالت لا تخافين لن يضره شي ابدا ولكن سيكون حملا وديعا فقط.
استحسنت الفكره ..وطرب الشيطان لها .
صوت المعلمه تطالب البنات بالمضي على الساحه لحصة النشاط.
كم نبغض النشاط فهو ممل وإلزامي ..دوما نعمل مشاكسات ليتم طردنا
وجدنا الساحه معده ومجهزه اوف انه درس ديني ...هذا كان صوت صديقتي
جلسنا على مضض ...الداعيه تلقي ونحن نتبادل الحديث بالهمس والاشارات
ثواني معدوده وإذا بالداعيه تقرأ بصوت ندي جميل
ثم عرجت بنا للسماء تحدثت عن الله حلمه..رحمته ..كرمه ..حبه ما أجمل تلك الكلمات ..
كنت اشعر أنها تلامس قلبي . وكانت صديقتي تحاول اشغالي انتهت من الدرس
وعدنا للفصول ﻷرى المعلمات يقفن ع أبواب الفصول ..لقد كان تفتيشا للحقائب
تم استدعائي للمرشده .ووجدت الداعيه وبعض المعلمات والاداريات
.ورايت فانيلة ابي ع طاولة المرشده خجلت بل ذبت خجلا سألوني ..ماهذه !!
انكرت ..وقلت لعله بالغلط واقسمت على ذلك
طلبت الداعيه البقاء معي بمفردها ويالروعة تلك الكلمات التي انسابت من فمها
انها تروي بذرة قد وضعتها امي في قلبي ما إن لامس الماء البذره حتى نمت وكبرت ..لتنسكب دمعات الحزن والخجل
لم احتقر يوما نفسي كذلك اليوم اخبرتها الحقيقه ..فصعقت ووضعت يدها على راسها ..
لم يفتر لسانها من قول لا حول ولا قوة الا بالله ومع كل جمله كنت اموت واحيا .استدعوا صديقتي وشدوا عليها بالكلام .وعاقبوها
ثم ظهر لي وجهها الحقيقي الحقير ..وأخرجت اسرارا قد طلبت منها كتمانها
اخبروني أن صديقتي تعاني من فراق والديها ..وأنها وصلت مرحلة العلاج النفسي
وعلمت أن كل تلك السعاده التي رسمتها لي مجرد غشاء على هاوية
ضمتني تلك الداعيه واعطتني رقمها
وذكرتني بعقوبة السحر وتعاطيه وخطره
حمدت الله أن جعل بيني وبين النار حاجزا منيعا.
تذكرت صدق أبي وإخلاصه . تذكرت حفاظه على أذكاره . تذكرت محافظته على الصلاة
تذكرت تكرار كلمة على لسانه حين قعوده وحين قيامه . يالله بك استعنا.
حقا احفظ الله يحفظك...وحقا( إن من ازواجكم واولادكم عدو لكم فاحذروهم )
عدت لبيت اهلي إنسانة مختلفه
وعلمت حقا ماهي السعاده الحقيقيه
نسال الله أن يحفظ الجميع بحفظه
ام محمد ... هذي قصة واقعية

***********
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dardasha.forumarabia.com
 
اختيار الصديق قبل الطريق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدردشة النسوية :: قصص :: قصص واقعية مؤثرة-
انتقل الى: